موقع تجريبي

كلمة الوكيل

نحظى ولله الحمد في مملكتنا الغالية بقفزات نوعية في شتى مجالاتها بقيادة حكيمة من سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وسمو ولي عهده الامين الأمير محمد بن سلمان حفظه الله لتكون المملكة العربية السعودية في مقدمة الدول في ميادين العلم والمعرفة.

من هذا المنطلق, تحث جامعة المجمعة خطاها على طريق الاتقان والجودة وتهدف عمادة السنة الأولى المشتركة إلى تحقيق رؤية الجامعة وأهدافها العليا انطلاقا من روؤية المملكة 2030 وبمتابعة ودعم من معالي مدير الجامعة.

 وفي مجال جودة مخرجات التعليم الجامعي تعد السنة الأولى المشتركة أولى اللبنات لصقل شخصية الطالب الجامعي وتهيئته لتلقي المزيد من المهارات والعلوم والأسس ليكون محركا فاعلا في خدمة دينه ووطنة.

وحيث ترتبط جودة المخرجات في عمادة السنة الأولى المشتركة بنوعية وجودة الخدمات المقدمة لطلابها ومنسوبيها, تولي وكالة التطوير والجودة في العمادة جل اهتمامها لتطوير كافة الوسائل من مناهج ومناشط وأعضاء هيئة تدريس وتحسينها نحو مستويات أداء أعلى.

قبل الختام أشكر قيادات جامعة المجمعة ومنسوبيها كافة وعلى رأسهم معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن على الخطوات الحثيثة التي أثمرت حصول الجامعة على الاعتماد الأكاديمي المؤسسي الكامل من هيئة تقويم التعليم والتدريب ونسعى في وكالة التطوير والجودة في عمادة السنة الأولى المشتركة دائما لضمان جودة العمل والمحافظة على المكتسبات وقياس مؤشرات الأداء والسعي نحو المزيد من التطوير والتميز.

وختاما أدعو الله أن يسدد الخطى ويوفق الجميع لما يحب ويرضى وتقبلوا تحياتي.

وكيل عمادة السنة الأولى المشتركة للتطوير والجودة

د. محمد بن صالح العبيد