موقع تجريبي

كلمة مدير المركز

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آلة وصحبه أجمعين            وبعد:

يزداد حجم الوثائق المنتجة في الجهاز الحكومي مع مرور الوقت وازدياد نشاط الجهاز دون وجود وحدة إدارية مختصة تعني بها وتتابع وضعها وتتولى تنظيمها وحفظها وحمايتها ، مما يؤدي إلى تضخم اعدادها وتكدسها وتلفها وفقدان بعضها مع مرور الزمن وصعوبة العثور على ما يُحتاج إليه ، فكان لابد من إيجاد جهة معنية لتسهيل ضبط وجمع وثائق الجهاز الحكومي ومحفوظاته وتنظيمها وحفظها واسترجاعها ، ولذلك صدرت الموافقة الكريمة بالمرسوم الملكي رقم (م/54) بتاريخ 23 شوال 1409هـ، بإنشاء المركز الوطني للوثائق والمحفوظات ويرتبط إدارياً برئيس الديوان الملكي ، ومن هذا المنطلق رأت الجامعة ممثلة في معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن بإنشاء وتفعيل مركز الوثائق والمحفوظات بالجامعة ، وذلك لأهمية ما يقوم به المركز في تنظيم وحفظ جميع الوثائق الناتجة عن مزاولة الجامعة لأعمالها بشكل يضمن سلامتها والمحافظة على سرية المعلومات التي تحتويها وفق المهام والاختصاصات التي حددها الهيكل التنظيمي للجامعة.